فخامة رئيس الجمهورية يؤكد أمام سكان إينشيرى أن الاصلاحات الدستورية المقترحة ثمرة حوار سياسي بين الأغلبية الرئاسية والمعارضة المسؤولة /تسجيل/

السبت, 07/29/2017 - 10:35

 ترأس فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز اليوم  بمدينة  اكجوجت عاصمة ولاية اينشيرى  مهرجانا شعبيا حاشدا شاركت فيه مختلف مقاطعات الولاية وفعالياتها السياسية والاجتماعية والشبابية والنسائية والمهنية والمدنية والحزبية.
وأكد رئيس الجمهورية خلال هذا المهرجان أن الهدف من هذه الزيارات الرئاسية لمختلف الولايات هو رفع نسبة المشاركة والتصويت بنعم للإصلاحات الدستورية المرتقبة في استفتاء 5 أغسطس المقبل.
وشكر سيادة الرئيس في بداية كلمته سكان الولاية على هذا الحشد الذي يعبر عن تعلق سكان اينشيرى  بالمسار التنموي الذي تعرفه البلاد منذ عدة سنوات.
وعبر عن تقديره لدور هذه الولاية في تبني خيارات البلاد واستجابتها المبكرة له من خلال انخراطها في إرهاصاته الأولى منذ 2009.
وأبرز سيادة الرئيس أن الاتفاق السياسي الذي توج هذا الحوار يتضمن 57 نقطة تناولت مجمل مناحي الحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

العنصر الصوتي: 

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم