تفرغ زينة: سهرة انتخابية قرب الملعب الأولمبي دعما للاصلاحات الدستورية

السبت, 07/29/2017 - 14:57

 نظمت الليلة البارحة قرب الملعب الأولمبي بمقاطعة تفرغ زينة في نواكشوط سهرة انتخابية لدعم الاصلاحات الدستورية حضرتها السيدة الأولى مريم بنت احمد الملقبة تكبر والوزير الأول السيد يحي ولد حدمين وعدد من أعضاء الحكومة ووالى نواكشوط الغربية ورئيسة مجموعة نواكشوط الحضرية .
وتميزت السهرة بكلمة لوزير الاقتصاد والمالية السيد المختار ولد أجاي المنسق الجهوي للحملة على مستوى العاصمة أبرز فيها أهمية هذه التعديلات بالنسبة لموريتانيا وأجيالها المستقبلية خاصة انها تعترف لأول مرة بتضحيات شهداء موريتانيا الذين ماتوا دفاعا عن الوطن من خلال توشيح علمنا الوطني بخطين أحمرين يرمزان للدماء التى سالت دفاعا عن هذا الوطن .
وأضاف ان هذه الاصلاحات تدخل ضمن حركة التأسيس لموريتانيا الجديدة التى وضع دعائمها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز فى التعليم والصحة والبنى التحتية والاقتصاد والخدمات والسياسة الخارجية .

وقال إن أي مقارنة بين موريتانيا سنة 2009 وموريتانيا اليوم تظهر ضخامة المجهود والانجازات المتراكمة فى مختلف المجالات، "فموريتانيا اليوم اصبحت منافسا قويا فى مجال جذب الاستثمارات وفى الدبلوماسية وترأست الاتحاد الافريقي ونظمت واحتضنت القمة العربية وترأستها وستحتضن خلال سنة 2018 قمة الاتحاد الافريقي وقبل 2019 قمة للمؤتمر الاسلامي ".

وابرز المنسق ان موريتانيا مبتلاة ببعض الطبقات السياسية المشككة والنافية لكل شيء وتقوم بدعايات كاذبة الهدف منها مغالطة الرأي العام ، مبرزا ان هذه الطبقات تنقسم إلى نوعين، طبقة سياسية مصابة بمرض نفسي لايمكن الشفاء منه، وطبقة مغرر بها يمكن ان تستمع إلى صوت العقل وتعود إلى جادة الصواب .

وأضاف ان المعارضة المقاطعة تحاول تشويه سمعة بلدها واظهار ان هناك قمعا من خلال نشر صور مفبركة بوجود أعطاب فى صفوفها نتيجة تظاهرها وقمع الأجهزة الأمنية لها، مؤكدا ان هذا السلوك ناتج عن إفلاس مشروعها وانسحاب عدد من كوادرها من ولاية لبراكنه ومن مقاطعتي عرفات وتوجنين وانضمامهم لدعم الاصلاحات الدستورية.

اما وزيرة شؤون المرأة والطفولة والاسرة السيدة ميمونة بنت التقي منسقة الحملة على مستوى مقاطعة تفرغ زينه فدعت الجماهير فى تفرغ زينه إلى التصويت بكثرة يوم الاقتراع واستعرضت الاجراءات التى قامت بها الحملة على مستوى المقاطعة .

وتخللت السهرة وصلات غنائية احيتها الفنانه فيروز بنت سيمالى والفنان الشاب الغزالي ،اضافة إلى عروض من الرقص التقليدي قدمته فرقة الغزالي .

وتجدر الاشارة إلى ان هذه السهرة منظمة من طرف مبادرة نعم للاصلاحات الدستورية برئاسة الناشطة فى مجال حقوق الإنسان والأعمال الخيرية السيد سارة بنت سيد عالي .
 

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم