المياه الصالحة للشرب.. إنجازات يرتاح لها المواطن

الخميس, 09/14/2017 - 10:39

تمثل المياه الصالحة للشرب أهمية كبرى في الصحة العمومية، وفي هذا الإطار علمت الدولة في السنوات الأخيرة بتوجيهات سامية من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لتوفير حاجيات المواطنين في المياه الصالحة للشرب بالأرياف والبوادي.
ومنذ  تولي صاحب الفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز زمام الأمور أعطى أولوية كبرى لتحسين ظروف للمواطنين في هذا القطاع الحيوي الهام، واستفاد من ذلك ساكنة الأرياف والبوادي التي عانت ندرة في المياه الجوفية حيث أصدر أوامره باستغلال المياه السطحية لسد النقص الحاصل في المياه الصالحة للشرب بهدف تغطية حاجيات ساكنة بعض الولايات الداخلية.
إنجازات القطاع خلال الفترة الأخيرة شملت كذلك مشروع أظهر ومشروع خمس ولايات كوركل غيدي ماغا لعصابة الحوض الغربي والحوض الشرقي، والبرنامج الوطني المندمج لقطاع المياه في الوسط الريفي في كوركل ولبراكنة وتكانت وبرنامج وكالة النفاذ الشامل في آدرار ولعصابة ولبراكنة وكوركل وغيدي ماغا والحوضين وإنشيري وتكانت واترارزة، إضافة إلى تقوية شبكة المياه في أطار وتجكجة وبعض الولايات الأخرى.
إنجازات ارتاح لها المواطن، مثمنا ما تم تحقيقه على مستوى قطاع المياه، مطالبا بالمضي قدما في هذا الاتجاه وتسريع العمل في المشاريع المائية الكبرى التي يجري تنفيذها من أجل تلبية الاحتياجات المتزايدة من هذه المادة الضرورية التي تعتبر عصب الحياة.
 
 
تقرير: الهادي بابو

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم