اليابان :ثقافة وحضارة متجذرة

الأحد, 01/14/2018 - 11:47

تُمثل التجربة النهضوية اليابانية نموذجا ملهما للشعوب التي ما زالت ترزح تحت أغلال التخلف والضعف والانكسار الحضاري، إذ استطاع اليابانيون بعد هزيمتهم في الحرب العالمية الثانية، الإقلاع بتجربتهم النهضوية الصناعية، لينافسوا الدول الغربية الصناعية، بل ويتفوقوا عليها في مجالات صناعية مختلفة ومتعددة.

لم تفكر في الانتقام ولكنها آثرت البناء،انغماسهم بالتفكير في المستقبل شغلهم عن التفكير في الماضي.انها اليابان والتى أصبحت القوة المسيطرة

 

في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ ، مما دفع بعجلتها الاقتصادية إلى الأمام بسرعة فائقة ، وتحولت إلى امبراطورية عظمى.

ولعل النقلة النوعية التي أحدثها الشعب الياباني في التاريخ المعاصر ،تعتبر نموذجا يحتذى من قبل شعوب العالم .

 إحترام و عظمة أخلاق الشعب الياباني  ومن

مميزاته عن الشعوب الاخرى أنه 

يسمي عامل النظافة  مهندسا

عبدالله الداي مسعود

من العاصمة اليابانية طوكيو