قطاع التجهيز والنقل: ركيزة أساسية في الاقتصاد الوطني

الإثنين, 04/30/2018 - 08:13

يعد قطاع التجهيز والنقل إحدى الركائز الأساسية في الاقتصاد الوطني لما له من انعكاسات إيجابية في دفع عجلة التنمية نحو الأمام وفي هذا الإطار تم توجيه استثمارات معتبرة وتنفيذ استراتيجيات كانت نتائجها مهمة بالنسبة لتطوير قطاع التجهيز والنقل حيث تم إشراك كافة الفاعلين والعمل على مضاعفة الجهود من أجل جعله قادرا على لعب دوره  المحوري في التنمية الوطنية .
حمودي ولد محمد محمود المدير العام للبنى التحتية تحدث للإذاعة الوطنية بلغة الأرقام عن حجم المنجزات في قطاع النقل موضحا أن شبكة الطرق تضاعفت حيث تم ربط جميع مقاطعات الوطن بطرق معبدة وإنشاء مطارات عصرية ووضع دراسات لفك العزلة عن المناطق المتبقية من الوطن .
وفي سياق الإصلاحات المقام بها شهد النقل البري سلسلة إجراءات تنظيمية ترمي في الأساس إلى مواكبة التحول النوعي الذي تعرفه موريتانيا في مجال الشبكة الطرقية
محمد محمود دمب با المدير العام للنقل البري يقول إن إستراتيجية إصلاح النقل البري شملت  تنظيم أيام تشاوريه للخروج بتصورات و حلول من طرف  المعنيين بالنقل يُعتمد عليها في المستقبل للخروج من الواقع الفوضوي الذي ظل النقل البري يعيشه خلال السنوات الماضية  ومن هنا بالذات جاء إنشاء سلطة النقل البري كهيئة يعهد إليها بتنفيذ الاستراتيجيات المصادق عليها في هذا الصدد هذا إلى جانب رقمنه الملفات المتعلقة بالنقل الطرقي .
رئيس سلطة تنظيم النقل البري السيد بركه ولد أمبارك يقول إن أهم إنجاز حققته السلطة هو فتح نقاط محددة لانطلاق رحلات النقل وفتح الباب أمام جميع المستثمرين في قطاع النقل من أجل الاستفادة في إطار قانوني ومنظم .
وهكذا مكنت استرتيجية إصلاح قطاع التجهيز و النقل المطبقة من جعل قطاع النقل يساهم  بفعالية في المسيرة  التنموية الشاملة التي تعرفها البلاد في مختلف المياد
 
 
إسلم ولد صمباره ولد البشير