ولاية لبراكنه : انجازات ملموسة ووعود تحققت

الجمعة, 08/24/2018 - 17:40

استفادت ولاية لبراكنه على غرار ولاياتنا الداخلية من انجازات كبيرة خلال العشرية الأخيرة ساهمت في إحداث تغيير جذري وشامل في نمط حياة السكان عبر إقامة مشاريع تنموية ضخمة لامست جميع مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والتنموية.
فقد أعلنت الدولة عزمها وقف إهدار عائدات الثروة الحيوانية من خلال إنشاء مصنع للألبان طويلة المدى يتخذ من مدينة ألاك مقرا له ويحقق للبلاد اكتفاءها الذاتي من هذه المادة فضلا عن مردوديته المادية على المنمين. كما أعلنت عن إنشاء مصنع للأعلاف في مدينة بوكى واعتمدت لائحة بأسماء المنمين الراغبين في المساهمة في المشروع.
وتمت إقامة مصنع لتربية الدواجن وتحسين سلالاتها مع إنتاج كميات ضخمة من بيض الدجاج وإقامة مزرعة خاصة وقد بات هذا المصنع جاهزا للاستخدام. واكتمل في مقاطعة بوكى بناء خط كهربائي يربط بين مدينتي كهيدي وبوكى وصولا إلى دار البركه، فضلا عن استصلاح مساحات زراعية كبيرة. وتم لأول مرة تزويد مدينتي مقطع لحجار و شكار بمياه الشرب من حقل بو احشيشه.
وقد بلغت الكلفة الإجمالية لهذا المشروع ملياران وسبعمائة مليون أوقية قديمة على نفقة ميزانية الدولة وبتنفيذ من الهندسة العسكرية. كما تم في هذا الإطار فك العزلة عن مركز مال الإداري من خلال ربطه بطريق الأمل وهو ما مكن من ربط عشرات القرى في منطقة آفطوط بالشبكة الطرقية، إضافة إلى إقامة مزرعة نموذجية لتحسين سلالات الأبقار بهذا المركز الإداري.
وتم علاوة على الاستصلاحات الزراعية الكبيرة في منطقة الضفة القيام بتدخلات لصالح المنمين و المزراعين والطبقات الهشة وتم لأول مرة إطلاق الحملة الزراعية 2018-2019 من مقاطعة بوكي بإشراف سام من فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، وإنشاء مصنع للأعمدة الكهربائية في مدينة ألاك وفتح نقاط المياه فضلا عن دعم البنى التحتية الصحية والتعليمية في ولاية لبراكنه.
 
نشير إلى أن ولاية لبراكنه التي يبلغ عدد سكانها 247000 نسمة، تضم خمس مقاطعات هي: ألاك، و بابابي، و بوكى، و امباني ومقطع لحجار.