انعقاد المؤتمرالعادي للاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ والطلاب

الأحد, 27/01/2019 - 11:25

انعقد المؤتمر العادي لرابطات آباء التلاميذ والطلاب صباح اليوم السبت بدارالشباب القديمة وذلك بحضورالمناديب والاعضاء المركزيين والجهويين للرابطة.

وجرت وقائع الافتتاح باشراف من مستشار وزيرة التهذيب الوطني والتكوين المهني،الامين العام وكالة السيد محمودن القاضي العادل الذي القى كلمة ثمن فيها الجهود التي تقوم بها الاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ والطلاب من اجل مساعدة الوزارة في اداء رسالتها التربوية وذلك من خلال التعبئة والتحسيس في صفوف الآباء، مما يساهم في التحسين من المردودية التروبوية للتلاميذ.

وذكر بالاهتمام الذي يوليه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للرفع من نوعية التعليم والتحسين من مستواه من خلال اعلان سنة 2015سنة للتعليم.

وبدوره أكد رئيس الاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ المنتهية ولايته السيد الحضرامي ولد الميداح على اهمية رابطات الآباء باعتبارها جهازا مكملالقطاع التهذيب الوطني في تنفيذ مهمته التربوية.

وشكر وزارة التهذيب الوطني على الخدمات التربوية التي تقدمها للتلاميذ والتي ستساعد في بناء اجيال متعلمة وقادرة على مواكبة مستجدات العصر ومتطلبات العولمة.

وقد تميز اليوم الاول من اعمال المؤتمربالاستماع إلى تقريرقد مه الامين العام للرابطة السيد احمد ولد اسغير تضمن نشاطات المكتب المنتهية ولاياته والجهود التي قام بها من اجل تحقيق اهداف الرابطة وذلك في جو يطبعه التفاهم والانسجام المهني.

وقال ان الاتحادية قامت بجملة من الانشطة خلال مأموريتها بالتعاون مع القطاع الوصي،شملت تنظم مهرجانات تحسيسية بعواصم الولايات من اجل التوعية حول الممارسات المعيقة للعملية التربوية والتصدي لها كتغيب المدرس أوالتلميذ والتقري العشوائي والتسرب المدرسي والعنف والمخدرات وتاخر التلاميذ عن الافتتاح المدرسي وعدم اهتمام الآباء بالوثائق المؤمنة.

ونبه إلى ان الاتحادية عملت على خلق شركاء اجتماعيين وفاعلين في الحقل التربوي لدعم جهودها الرامية إلى تطوير أدائها،مسديا تشكراته في هذا المجال لمنظمة كوديف لتد خلها لصالح التعليم في مقاطعتين من الوطن.

وجرى الافتتاح بحضور مديري التعليم الاساسي والثانوي وبعض السلطات الادارية بانواكشوط.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم