وزير الداخلية يؤكد لرابطة العمد الموريتانيين أهمية اللامركزية والتنمية المحلية في المشروع السياسي لفخامة رئيس الجمهورية

السبت, 08/17/2019 - 12:32

وزير الداخلية واللامركزية الدكتور محمد سالم ولد مرزوك خلال اللقاء الذى جمعه مساء اليوم الجمعة بمقر الوزارة في نواكشوط برابطة العمد الموريتانيين على أهمية اللامركزية والتنمية المحلية في المشروع السياسي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وأضاف الوزير أن سياسة اللامركزية والتنمية المستدامة خيار لا رجعة فيه وعلى كافة المعنيين بتنفيذ تلك الاستراتيجية والبرامج والمشاريع المقررة في إطارها تحمل مسؤولياتهم الجسام بهذا الخصوص والشروع الفوري كل في ما يعنيه في تنفيذ المشروع السياسي لفخامة رئيس الجمهوريةالسيد محمد ولد الشيخ الغزواني ، الذى جمع بين الواقعية والطموح المشروع لتحقيق آمال وتطلعات الشعب الموريتاني في النماء والتقدم.

وشدد الوزير على أهمية دور العمد في تنفيذ مختلف البرامج والسياسات الموجهة للتنمية المحلية وغيرها من المهام التي يخولها القانون للبلديات، مشيرا إلى أهمية التشاور وتبادل الآراء واستعداد قطاعه اللامشروط للتعاون مع كافة الجهات المعنية بتنفيذ الاستراتيجية الوطنية للامركزية والتنمية المحلية وغيرها من البرامج ذات الصلة.

وبهدف تسريع وتيرة العمل وجعله أكثر فاعلية، طالب الوزير المكتب التنفيذي لرابطة العمد الموريتانيين بتشكيل لجنة مصغرة تكون حلقة وصل بين القطاع والرابطة .

وبدوره أشاد رئيس رابطة العمد الموريتانيين السيد سيد أحمد ولد أهميمد بمبادرة الوزير التي وصفها بالسابقة الايجابية والمؤشر الحقيقي على جدية السلطات في الشروع الفوري في تنفيذ البرنامج السياسي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني ، مؤكدا استعداد العمد للعب الدور المنوط بهم بهذا الخصوص.

وطالب رئيس الرابطة بإصلاح البلديات ومنحها الصلاحيات والوسائل الضرورية لعملها وممارسة صلاحياتها التي يخولها القانون جنبا إلى جنب مع غيرها من الشركاء المعنيين بتنفيذ السياسات والبرامج الموجهة للتنمية المحلية وتذليل كافة الصعاب التي تحول دون ذلك، حسب رئيس الرابطة.

جرى اللقاء بحضور الأمين العام لوزارة الداخلية واللامركزية السيد محمد ولد أسويدات وعدد من أطر القطاع.

البث المباشر إذاعة القرآن الكريم