المسرح الموريتاني ( كوميديا الموقف)

الأربعاء, 03/22/2017 - 11:02

شهد المسرح الموريتاني تطورا ملحوظا خصوصا في مجال (كوميديا الموقف). حيث أتجه الشباب إلى المسرح الضاحك والذي يهدف إلى رسم البسمة على شفاه الجميع من خلال إيصال الرسالة في غالب مايعرف (بكوميديا الموقف) وهي التي تعنى بإيصال الرسالة إلى القلب مباشرة من خلال المواقف الكوميدية  المتعددة.
فقد أصبح الشاب المسرحي اليوم قادرا على إضحاك المستمع ليمرر رسالته من خلال إبداعه في الأداء وقدرته على الإيصال.
خلافا لما كان يجري حيث كان الهدف من المقطع المسرحي الضاحك هو الإضحاك في حد ذاته كما كان سائدا. . . ومن خلال تطور المسرح وتطور القائمين عليه من شباب آمن بالمسرح وكرس كل وقته له ليبدع في جميع مجالاته خصوصا في مجال ( كوميديا الموقف).