تنظيم النسخة الثانية من المؤتمر الدولي للبيولوجيا والتنمية والمؤتمر المغاربي الحادي عشر لعلوم البحار

الجمعة, 11/16/2018 - 17:26

افتتحت اليوم الجمعة في نواكشوط أشغال النسخة الثانية من المؤتمر الدولي للبيولوجيا والتنمية والمؤتمر المغاربي الحادي عشر لعلوم البحار، منظمة من طرف جامعة نواكشوط العصرية
(كلية العلوم والتقنيات) بالتعاون مع الجمعية المغاربية لعلوم البحار.

ويهدف هذا النشاط إلى تجسيد السياسات الرامية لتطوير التعليم العالي والبحث العلمي لكي يتماشى مع أهداف الألفية للتنمية.

وسيناقش المشاركون في هذا اللقاء الذي يدوم ثلاثة أيام محاور تشمل التغذية والصحة وعلوم البحار والتنوع البيولوجي والبيئة.

و أكد رئيس الجامعة البروفسير احمدو ولد حوبه في كلمة له بالمناسبة ان كلية العلوم والتكنولوجيا قررت منذ سنوات تنظيم لقاءات علمية دولية حول موضوعات متنوعة بهدف التبادل في مجال البحث العلمي على المستويين الوطني والدولي.

وبين أن الجامعة قامت بأنشطة هامة لتطويرالبحث العلمي خلال السنوات الأخيرة من بينها تعبئة ميزانية للاستثمار خاصة بالماستر والبحث وانشاء مجلس أعلى للبحوث العلمية والعصرنة مكلف بوضع السياسات والاستراتجيات في مجال البحث العلمي ووضع خطة عمل توجيهية مع التركيز على البحث والتجديد.

وأوضح عميد كلية العلوم والتقنيات بجامعة نواكشوط العصرية الدكتورعيسى نبي الله ولد بوريه في كلمة بالمناسبة ان هذا المؤتمر العلمي يدخل في اطار اهتمام السلطات العمومية الرامية إلى تطوير التعليم العالي والبحث العلمي .

وأشار إلى ان كلية العلوم دأبت على تنظيم العديد من الأنشطة ذات الطابع العلمي والبحثي بالتعاون مع العديد من الشركاء لمواكبة مستجدات العصر العلمية.

وأعرب عن أمله في تكرار تنظيم هذا النوع من الأنشطة لإعطاء فرصة للاسرة العلمية للقاء وتبادل الخبرات ووجهات النظر حول التطورات العلمية الحديثة.

وبدوره تحدث الرئيس السابق للجمعية المغاربية لعلوم البحارالسيد محمد الهادي الكتاري عن أهمية هذا اللقاء الذي يجمع خبراء وباحثين مغاربيين حول العديد من المجالات ذات الصلة بعلوم البحار التي تعتبرعامل وحدة بين الدول المغاربية.

وأوضح ان الجمعية المغاربية قد قطعت أشواطا هامة وعليها تقييم النتائج التي تم التوصل اليها من خلال العلاقات والشراكة مع الباحثين الدوليين للاستفادة من ثروات البحار في الدول المغاربية .

وتركزت مداخلات الرئيسة الدورية للجمعية المغاربية لعلوم البحار الدكتورة زينب منت سيدام ورئيس قسم البيولوجيا بكلية العلوم الدكتورمحمد فال ولدمحمد المامي على تثمين هذا اللقاء الذي سيساهم في تطوير البحوث المتعلقة بعلوم البحار وانعكاساتها الايجابية على المجالات التنموية في الدول المغاربية مضيفين ان هذا اللقاء يدخل في اطار الاهتمام الذي يوليه قسم البيولوجيا إلى تطويرمنظومتي التدريس والبحث العلمي .